الأربعاء، 5 نوفمبر، 2008

مقدمة عن العصف الذهنى.........

ابتكر هذا الأسلوب أليكس أزبورن عام 1938 م .
بقصد تنمية قدرة الأفراد علي حل المشكلات بشكل إبداعي من خلال إتاحة الفرصة لهم معا لتوليد أكبر عدد ممكن من الأفكار بشكل تلقائي وسريع وحر التي يمكن بواسطتها حل المشكلة الواحدة ومن ثم غربلة الأفكار واختيار الحل المناسب لها .

وفيما بعد تم توظيف هذا الأسلوب في تنمية التفكير الابتكاري لطلاب المدارس وللعاملين فى مجالات متعددة منها الصناعة والقانون والدعاية والإعلام والتجارة والتعليم وأخيراً تم الأخذ به كأحد أساليب التدريب الشائعة الاستخدام فى البرامج التدريبية بما فيها برامج إعداد المعلم.

كما تعد طريقة العصف الذهني في التعليم و التدريب من الطرق الحديثة التي تشجع التفكير الإبداعي وتطلق الطاقات الكامنة عند المتعلمين و المتدربين في جو من الحرية والأمان يسمح بظهور كل الآراء والأفكار حيث يكون المتدرب في قمة التفاعل مع الموقف وتصلح هذه الطريقة في القضايا والموضوعات المفتوحة التي ليس لها إجابة واحدة صحيحة0

هناك تعليق واحد:

ahmed يقول...

احمد عبدالرشيد....يقول:
الموضوع غريب الي حد ما ،ولكن معروض بشكل شيق و جذاب...........
بالأضافة الي عمل جزء خاص للتعليقات مما يساعد الزائر علي التعامل مع المدونة بسهولة.
أتمني لكم مزيد من التوفيق و النجاح............

اهلا بكم

السادة زوار وأعضاء مدونة العصف الذهنى أهلا ومرحبا بكم معنا نتمنى لكم الاستفادة الكاملة